الرئيسية » قالوا عن الحوت » فخر المزاد بان يسكنها الاسطورة
فخر المزاد بان يسكنها الاسطورة

فخر المزاد بان يسكنها الاسطورة

عندمـآ تهيئ نفسك للذهاب لحفل , لهـذا
الحوووت العجيبه تغمرك اللهفه لهذا الفنان الانسان
لتستمع لاجمل ما يمكن ان تسمعه لا يمر الاسبوع
او الشهر تدون ان ترى هذا العملاق يبث فيك الاحساس
الاجمل التعامل بفخر مع الناس يحسسك بانه اخوك صديقك
المفضل كمان و لا شك بانه ابيك يتغنى يــسجع يطوووول النفس معاه فتشتدة المشاعر ينحدر بصوت فيهتذ الكيان
,,,,,,,,, عند مجى الحوت للمسرح …….
آكون مترغب هذا الحوت العجيبه وآبدا اسال نفسى بمآذآ
سوف يغنى , يا ترى فرائحيه يا ترى طرونى ليك يا ترى البى ما حاسى يا ترى الوداع يا ترى ………. وافكر وافكر …..
الى تبدا ترانيم المسيقى العذبه لظبط وضبط الايقاعات
ومن خلالها اشتم رايحه الاغنية القادمه وتبداء لهيب الشوق
ويتالم القلب كثيرا ويدخلك فى متاهات وتنتهى وتبداء الوداع فتذكر ايام المرار والقسوه وافكر في تلك السيده الحسناء وتنتهى ,,فتدعوه ربك ان إلآيغنى حب الناس , لكن الحوووت يفعل ما يشاءالله فيغنى حب الناس وترى الدنيا بشكل جميل وتحب الناس بالفعل ,,,وتنتهى وتبدآ شايل جراح فترى العجب حتى لو استتطعت ان تقول لهذا اآلاسمر النحيل الجميل اصمت لكن ما البيد حيله ,,, وتنتهى وتبداء كتر فى المحبه وترى الناس حولك يجن جنووونهم وعندما ينطق الحوت العجيب من قمنآ وربينآآ الشووووق سامى بينآآ …وتنتهى وتبداء غـــــــــــدر الزمن وتحس ان الدنيا ضاقت بيك وعندما يقووول سلووووى قصايد شاعر إتغرب وذآآدو بقآ آلصبر آآآآآآآآآه بقى الصبر وتبدى الحنجر الذهبيه بانها شعاع يمدد من اقصى المحيط الى المحيط وآلمزيكآآ تطرب كل انحاء المسرح وتبدا بالانخفاض وتبدا هذة العشاق الولهانه للحوت العجيب ويقول
(((آنتو آسيآدنآآ وتــآآج رآآسنآآ))
فترديد سيدا سيييييييدا سيدآآآ ويرددون محمود محمود محمود ويرددزن الجان الجان الجان تفخر المزاد بان يسكنها الاسطورة وتفخر بحرى بان الحوووت يسكنهآ وتفخر الخرطوووووم بان الملك يسكنها ويفخر هذا الوطن بان لهو وطنآ آخر فى دآآخل …….ربنآآ يقومك لينآ بآلسلآمه ويآآ آولآد آبوى الحووووووووووووووت راجع ومافى خووووووووف بس نحنا ندعى ليه

 

 بقلم / حوتــه درآمز

الحوت | حواته يا محمود ما لينا اي حدود

 

 

عن al7oot

خريج كلية علوم التقانة قسم علوم حاسوب ومتخصص في تصميم المواقع وادارتها .. من عشاق الراحل الفنان الانسان " محمود عبد العزيز " وكما يحلو لعشاقه ان يسمونه " الحوت " ونسال الله له الرحمة وان يجعله من اصحاب اليمين ولاهله حسن العزاء ولنا الصبر الجميل.

شاهد أيضاً

انهم-يوثقون-له-بلا-مواربة

انهم يوثقون له بلا مواربة من مذكرات حواتي (2)

المكان : نادي الاسكلا السياحي بشارع النيل الزمان : 1996 امسية رمضانية عتقها الحوت بطربه العالي لكن …

تعليق واحد

  1. الحوت حواته يا محمود

    حمد وابرا ومصعب يديكم الف عافية ومنورين صفحة الحوت .. واهلا بيكم اعزاء وكرام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*